إن اللَّهَ لا يغير ما بقوم

إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ [الرعد:11]

الوصفة النفسية لهذه الآية:

١- الانسان يبدأ بقرار موجود بأعماقة ثم تسير التسخيرات الكونية عليها
٢- مسؤلية البحث عن النفس هي مسؤلية تقع على عاتق الانسان نفسه بكامل العدل الالهي فيها فالحياة لن تعكس سوى حقيقتك انت
٣- مو لازم تعجب الناس ولا تحصل على ثنائهم تغييرك لنفسك هذا يكفي ليتغيروا حولك
٤- عندما تتغير سيتم تصفية الناس حولك بشكل شعوري /يعني في ناس فجاة ماراح تحبك وفِي ناس فجاة تحبك هذا لان انعكاسك فقط من ينسجم معك
٥- من العدل الالهي ان الله يرزقك ما تتمناه في عمقك وما تتمناه للآخرين
٦- العالم الخارجي انعكاس لك بشكل دقيق عندك مشاكل في الخارج راجع الداخل

???????????? ❤️

لذلك اذا عندك مشاكل في عالمك الخارجي يدل ذلك على مشكلة في العمق غير نفسك غير فكرك غير معتقداتك غير مدخلاتك لتتغير مخرجاتك وعالمك الماديً

محبتكم نادية الخالدي 

انستقرام @NADIAALKHALDI
SNAPSHAT: DRNADIAALKHALDI
TWITTER: NADIA-ALKHALDI

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *